هام

لأول مرة السعيد بوتفليقة يتحدث عن فضيحة “العهدة الخامسة”

A+
A-

استجوب قاضي التحقيق بمحكمة سيدي أمحمد بالعاصمة، صباح اليوم، شقيق رئيس الجمهورية السابق ومستشاره، السعيد بوتفليقة، في القضية المتابع فيها رجل الأعمال علي حداد والمتعلقة بتمويل الحملة الإنتخابية.

وأوضح المحامي المتأسس في حق السعيد بوتفليقة، حجوطي ديراش سليم في تصريحات صحفية أن موكله مثل في وقت سابق أمام قاضي التحقيق قبل أسابيع في نفس القضية لكنه رفض الإدلاء بأي تصريحات دون حضور هيئة دفاعه.

وذكر محامي السعيد بوتفليقة أن موكله متابع بتهم تتعلق بـ: تبيض أموال، تمويل الحملة الانتخابية للعهدة الحامسة وإخفاء عائدات متحصل عليها من جرائم فساد.

وكشف المحامي حجوطي ديراش ليم أن السعيد بوتفليقة نفى خلال استجوابه تهمة تبييض الأموال باعتبار أنه ليس له أي صفة رسمية تربطه مع مجمع علي حداد.

ونقل عن موكله قوله إن تهمة تمويل الحملة الانتخابية ليس لها أي أساس من الصحة كونه مستشار لرئيس الجمهورية السابق وغير مسؤول عن حملته الانتخابية.

وأكد المتحدث استمرار التحقيق مع موكله في ذات القضية، مشددا أنه “لا تتوفر أي أدلة مادية أو قرائن تؤكد ارتكابه للتهم الموجهة له” على حد قوله.

وتجدر الإشارة أن السعيد بوتفليقة استفاد من حكم البراءة يوم 2 جانفي الماضي من قبل مجلس الإستئناف العسكري في قضية التآمر على سلطة الدولة وسلطة الجيش، وقد تم تحويله إلى سجن الحراش في ظل وجود أمر بإيداعه السجن في قضايا تتعلق بالفساد.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *