الأخبار

قرى بوحجلة و العنصر ببلدية بني راشد خارج اهتمامات المسؤولين بالشلف

31 ديسمبر 2020
A+
A-

 

إنتقد ، قاطنو قريتي بوحجلة والعنصر ببلدية بني راشد بولاية الشلف ، تجاهل المسؤولين محليا و ولائيا عن إهتماماتهم التي بقيت غائبة عن التجسيد منذ عقود من الزمن .

أعرب أهالي المناطق السالفة الذكر ، غن إستيائهم مما وصفوه بتهرب المسؤولين عن أدنى إحتياجات الساكنة ، وبقائهم في وضع تنموي لايمكن العيش فيه إلا بشق الأنفس ، بدليل غياب الطريق ، وكذا الإنارة العمومية وهو ما أثر على أبنائهم التلاميذ الذين يخرجون في الظلام مشيا على الأقدام نحو مؤسساتهم التربوية .

وقال الساكنة ، بأن السلطات لم تفكر حتى في التلاميذ ببقائهم دون النقل المدرسي رغم ما خصصته الدولة من أغلفة مالية و وسائل مادية لذات الغرض .

وأشار هؤلاء لإشكالية غياب الماء الشروب عن منطقتهم لأزيد من 20 سنة ، وبقائهم في وضعيات التنقل يوميا في رحلات البحث عن مصادر ومنابع للماء الشروب بالإعتماد على الدواب ، فيما يلجأ آخرون لشراء صهريج الماء بـ 1200 دج لا تكفي للإحتياجات المنزلية .

ودعا سكان المنطقة ، ضمائر المسؤولين للتجاوب مع إهتمامتهم التنموية ، خاصة وأن السلطات العليا في البلاد أقرت منهجية لرفع الغبن عن مناطق الظل .

د/محمد

صوت الشلف• جريدة إلكترونية محلية

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *