هام

محاولة إنقلاب في تركيا لإسقاط حكم أردوغان

A+
A-

قال، رئيس تركيا رجب طيب أردوغان، الإثنين، إن بيان الضباط المتقاعدين المثير للجدل، يحمل تلميحات انقلابية وينم عن نية سيئة ويسيىء للقوات المسلحة لتركيا.

جاء ذلك في تصريح نقلته عنه وكالة الأناضول عقب ترؤسه اجتماعا تقييميا حول بيان أصدره عدد من الضباط المتقاعدين وأثار جدلا في البلاد.

كما نشر ضباط متقاعدون من القوات البحرية التركية رسالة مفتوحة تدعو إلى الالتزام بمعاهدة مونترو التي تضمن حرية عبور السفن المدنية عبر مضيقي البوسفور والدردنيل في السلم والحرب.

وجاء فيها أنه تم استقبال النقاش حول الانسحاب المحتمل من المعاهدة بقلق.

كما قال إنه يجب على القوات المسلحة التركية التمسك بمبادئ الدستور الذي ينص على الالتزام بالعلمانية، على سبيل المثال.

وتابع قائلا: “جميع الهجمات التي استهدفت الديمقراطية في تركيا جاءت عقب مثل هذه البيانات، ولم نر هؤلاء الضباط إلى جانب شعبنا عندما نفذت منظمة غولن الإرهابية المحاولة الانقلابية”.

مضيفا : “لم نر هؤلاء الضباط المتقاعدين يوما يصدرون بيانا يؤيدون فيه كفاح تركيا في سوريا وليبيا وقره باغ وبحري إيجة والمتوسط .. “

” بل على العكس فإن بعضهم أدلوا بتصريحات مخيبة إزاء هذا الكفاح”.

كما أكد أردوغان أنه “سيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة آخذين بعين الاعتبار البيان المنشور”.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *