وزير الاتصال يستقبل رئيس المجلس الأعلى للشباب

وزير الاتصال يستقبل رئيس المجلس الأعلى للشباب

[ad_1]

الجزائر- استقبل وزير الاتصال, السيد محمد بوسليماني, اليوم الثلاثاء, رئيس المجلس الأعلى للشباب, السيد مصطفى حيداوي, في لقاء تمحور حول الآليات الكفيلة بضمان تنسيق دائم بين الهيئتين في إطار تجسيد المخطط الوطني للشباب.

وبهذا الخصوص, شدد السيد بوسليماني على أهمية “إحداث التكامل بين مختلف القطاعات الحكومية المعنية بالشباب من أجل تحقيق الأهداف المشتركة التي تصب في هذا المسعى”, مبرزا الدور المنوط بهذه الفئة في تحقيق التنمية المحلية والوطنية والذود عن الجزائر.

وشدد في هذا الإطار على أنه “يتعين على الشباب الذي يعد أكبر ثروة تعتز بها الجزائر, أن يكون على وعي تجاه ما تتعرض له بلاده من هجمات مغرضة تستهدف أمنها وهويتها حتى يكون في الصف الأول في الدفاع عنها”.

وبخصوص قطاع الإعلام, ذكر الوزير بأن أغلب الصحفيين الجزائريين هم اليوم من فئة الشباب, ما دفع إلى “إيلاء أهمية خاصة لعنصر التكوين”, وهو ما تترجمه –مثلما قال– الدورات التكوينية التي تجري حاليا حول الاتصال المؤسساتي والجواري.

بدوره, أوضح السيد حيداوي أن هذا اللقاء هو السابع الذي يعقده المجلس الأعلى للشباب مع الوزارات المعنية بهذه الفئة بهدف “الاطلاع على الجهود المبذولة من قبل مختلف القطاعات الحكومية لصالح الشباب مع رصد الانشغالات التي تهمهم من أجل المساهمة في إيجاد حلول سريعة وناجعة لها”.

وأكد في هذا الصدد على أهمية “خلق أطر دائمة للتنسيق مع هذه القطاعات حتى يكون هناك اتصال دائم بينها وبين المجلس الأعلى للشباب”, وهذا بغرض “تحيين المعطيات الخاصة بهذا الملف وتطوير الآليات التي وضعتها الدولة حتى تجعل صوت الشباب مسموعا”.

ولفت إلى أن هذه اللقاءات ترمي أيضا إلى “متابعة مدى تجسيد المخطط الوطني للشباب الذي يعني الكثير من القطاعات الوزارية، وهو ما سيكون محل تقرير سنوي يتم رفعه الى رئيس الجمهورية”.

كما ثمن رئيس المجلس الأعلى للشباب “الحضور القوي و الفعال للشباب في قطاع الإعلام”, مذكرا في سياق ذي صلة بأن مختلف وسائل الإعلام الوطنية, خاصة منها المرئية والمسموعة, قد أفردت قنوات موجهة للشباب تعنى باهتماماتهم وانشغالاتهم.

 

 

 

[ad_2]

Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *