هام

أويحي : أطراف إنتهجت سلوك مشين في الحراك ضد الرئيس بوتفليقة

28 فبراير 2019
A+
A-
قال الوزير الأول، أحمد أويحيى، إنّ هناك حراك حقود ضد الرئيس بوتفليقة، رغم ما قدمه للجزائر.
وعبّر اليوم الخميس، عن غضبه من الأطراف التي قامت بانتهاج سلوكات مشينة، خلال المسيرات السلمية المطالبة للرئيس بالعدول عن الترشح لولاية خامسة.
وأضاف ” أتساءل لما كل هذا الحقد ضد الرئيس؟ هل لماضيه، فماضيه صاف، أم لمساره؟ فمساره كان حافلا بالانجازات، وأفنى عمره وصحته من أجل خدمة الجزائر”.
وفي حديثه عن وضعيته الصحية، أشار أن المرض والصحة من عند الله، مذكرا أنه تعرض للوعكة الصحية سنة 2014، إلا أن الشعب طالبه بالترشح، وصوت عليه بقوة.
وقال ان الندوة التي دعا اليها رئيس الجمهورية في برنامجه الانتخابي، لا تخدم السلطة مثلما تروج له بعض الأطراف، بل الجزائر.
وأشار أنها مفتوحة لكل الاحزاب، وأن منطق الرئيس لا يقبل وجود أحزاب كبرى وصغرى، بل كلها في نفس المستوى، رغم اختلافها في الاراء.
ق-و
صوت الشلف• جريدة إلكترونية محلية

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.